المحليات

من بوابة إثراء إلى سنغافورة… فريق “أوريكس” الأفضل عالميًا في التفكير الابتكاري بـ فورمولا 1 في المدارس

درة _ سلطان الدوسري :  

حقق فريق “أوريكس” السعودي جائرة أفضل فريق في العالم في التفكير الابتكاري في مسابقة “فورمولا 1″ في المدارس بسنغافورة، والتي تُقام سنويًا برعاية شركة أرامكو السعودية، إذ حصل الفريق على الجائزة فضلًا عن ترشيح الفرق الثلاث المشاركة (عبية، أوريكس، شاهين) في العديد من الجوائز؛ وذلك بمنافسة مع 68 فريق قادمين من 29 دولة، كما استطاع الفريق خطف أنظار لجان التحكيم والخبراء المشرفين على المسابقة الدولية، بعد أن قدّم أعضاء الفريق الطرق الابتكارية المستخدمة وكافة الأدوات التي عززت من تصميم نموذج أولي يحاكي سيارة الفورمولا 1 في المدارس.
وهنأ مدير مركز الملك عبد العزيز الثقافي العالمي (إثراء) المكّلف حسن كمال الفريق الفائز، معربًا عن فخر المملكة بهم إزاء الجهود وسلسلة الإنجازات التي تخللت التصفيات طيلة مدة المسابقات المحلية والدولية، مضيفًا :” تحقيق الفوز لفريق أوريكس ، ما هو إلا جزء من أهداف المسابقة بعد منافسات محلية عدة، انتهت بفوزهم كأفضل فريق في التفكير الابتكاري على مستوى العالم، وهذا فخر للمملكة التي تحرص على دعم الطاقات الإبداعية الشبابية وتمكينها من تنشئة جيل يواكب متطلبات المرحلة الحالية والمستقبلية، منوهًا بأن المسابقة تأتي سنويًا من منطلق دور إثراء المتمثل في تعزيز المواهب الوطنية وصقل المهارات سواء في القطاع الثقافي، العلمي، الإبداعي وصناعة الفكر البشري علاوةً على تخفيز روافد الابتكار والبحث والتطوير
من جانبه، عبّر فريق “أوريكس” عن سعادته بحصوله على لقب أفضل فريق في التفكير الابتكاري، مشيًرا إلى مراحل الدعم المعنوي والتدريب المكثّف من قبل إثراء، مما يكشف عمق رسالة المركز إيمانًا منه بدور الشباب الحيوي في التنمية والتي من شأنها الاستثمار الحقيقي بسواعد شبابها، بحسب وصف الفريق الذي من المتوقع وصوله إلى أرض المملكة خلال الأيام المقبلة حاملًا راية الفوز نظير جهودهم وإنجازاتهم على المستويين المحلي والعالمي، مع تكريم الفرق التي مثّلت المملكة لنيلها جائزة الاتحاد الدولي للسيدات في رياضة السيارات (فريق عبية) وجائزة الهوية (فريق شاهين)، في الوقت الذي حصد فريق أوريكس 4 ترشيحات تمثلت في جائزة الإعلام الرقمي، الرعاية والتسويق، إدارة المشاريع وجائزة عرض المحطة، إلى جانب جائزتهم الرئيسية.
الجدير بالذكر أنّ برنامج الفورمولا 1 في المدارس استهدف هذا العام الطلبة الذين تتراوح أعمارهم من 15- 16 سنة والبالغ عددهم 200 طالب وطالبة استطاع 15 منهم الوصول إلى التصفيات نصف النهائية، ومنها إلى مرحلة التصفيات الأخيرة على المستوى المحلي في إثراء ، في حين أحرزت 3 فرق (أوريكس، عبية، شاهين) لقب الفور لكي تتنافس مع الفرق العالمية في سنغافورة.
وما يبدو لافتًا أن اختبار الطلبة وخضوعهم لمراحل عدة قبل البدء بمرحلة التدريب وخلالها تم على أيدي خبراء ومدربين معتمدين محليين وعالميين، بحسب منهج stem الذي يمثّل التحدي العالمي للعلوم والهندسة، كما شهد البرنامج هذا العام توسعًا من حيث شمولية عدة مناطق في المملكة بعد أن كان مقتصرًا على المنطقة الشرقية، إضافةً إلى ارتفاع عدد الطلبة المشاركين مقارنةً مع الأعوام الماضية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
من المنطقة الشرقية أخبار السعودية إلى العالم